10:00 - 11:00

الورشة التدريبية الأولى: ادعم أعمالك

تستهدف هذه الورشة أصحاب الأعمال الصغيرة وأصحاب العمل المستقل، وتقدم نصائح أساسية لهم تساعدهم على استثمار منصات التواصل الاجتماعي للتسويق لمنشآتهم وخدماتهم التي يعملون بها.

مدربون ومتحدثون:

أيمن قاروط

إنجي فيتيج

11:00 - 12:30

الورشة التدريبية الثانية: تويتر للنشاط الرقمي والتغيير الاجتماعي

تساعدنا هذه الورشة التي يقدمها كل من مدير السياسات العامة والحكومات في منطقة الشرق الأوسط والباكستان وأفغانستان وكبيرة منسقي السياسات العامة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وباكستان وأفغانستان على تحسين استخدامنا لمنصة تويتر بما يخدم أهداف النشطاء والحراكات ومؤسسات المجتمع المدني في حملاتها من أجل التغيير الاجتماعي، والوصول لجمهور أوسع، وتقدم عرضها حول تحديثات أهم سياسات وأدوات الخصوصية على المنصة. وتفتح المجال للحضور لطرح أسئلتهم وسماع الإجابة عليها من ممثلي الشركة.

12:30 - 13:00

استراحة

13:00 - 14:30

الورشة التدريبية الثالثة: مناقشة فيلم

يخاطب فيلم “المعضلة الاجتماعية” مستخدمي منصات التواصل الاجتماعي والمواقع الشهيرة، وعلى رأسها: فيسبوك وتويتر ويوتيوب وغوغل وإنستغرام، وغيرها من المواقع عن طريق تقديم معلومات داخلية يقدمها مبرمجون ومصممون اعتادوا العمل في تلك الشركات الضخمة، بل وأشرفوا على تطوير تقنيات من شأنها جذب أكبر قطاع ممكن من البشر، قبل أن يكتشفوا وقوعهم هم أنفسهم في فخ إدمان تلك المواقع وعدم قدرتهم على الاستغناء عنها. الأمر الذي دفع هؤلاء المصممين لتوعية المهووسين بهذه المنصات وبضررها البالغ على حياتهم. لهذا، نستعرض في هذه الجلسة بعض مقاطع الفيلم، فيما يرافقنا الدكتور عصام داود للحديث أكثر عن الديتوكس والإدمان وتأثير منصات التواصل الاجتماعي على الصحة النفسية.

مدربون ومتحدثون:

إيليا غربية

عصام داود

13:00 - 14:30

الورشة التدريبية الرابعة (بالتوازي): دور منصة كامبجي في التعريف عن اللاجئ في لبنان

تستعرض هذه الورشة تجربة منصة كامبجي، مسلطة الضوء على تجربة فريقها بإنتاج محتوى رقمي من قلب المخيمات الفلسطينية في لبنان ليروي قصص اللاجئين وقضاياهم ولينقل أصواتهم ويؤثر على المحيط الذي يعيشون به، سعيا منهم لتحسين الواقع الذي أجبروا على العيش به.

مدربون ومتحدثون:

روزالين حصري

هشام كايد

14:30 - 15:00

استراحة

15:00 - 16:30

الورشة التدريبية الخامسة: الأمان الرقمي للآباء والأمهات

على مدار السنوات الماضية درب مركز حملة الآلاف من الشباب واليافعين والمؤسسات الأهلية في مواضيع الأمان الرقمي، إلا أن تقرير “الأمان الرقمي للشباب المقدسي” الذي أصدره مركز حملة خلال عام ٢٠٢٠ أظهر أن حوالي 78% من الشباب المقدسي لا يشارك مواضيع سياسية عبر شبكة الإنترنت بسبب شعوره بالمراقبة من قبل الأسرة والمجتمع والاحتلال الإسرائيلي. وقد أوصى هذا التقرير بضرورة توفير تدريبات الأمان الرقمي لكل من الأهل والمرشدين على حد سواء، لذا تأتي هذه الورشة ضمن فعاليات منتدى فلسطين للنشاط الرقمي، سعيا منا لبناء قدرات الأهالي والمرشدين في مواضيع الأمان الرقمي لتوفير بيئة أمنة وحاضنة لأطفالهم في هذا العالم الرقمي.

مدربون ومتحدثون:

سامر حسام

هناء الرملي

15:00 - 16:30

الورشة التدريبية السادسة (بالتوازي): توثيق انتهاكات حقوق الإنسان رقميا

يعد توثيق انتهاكات حقوق الإنسان ذا أهمية بالغة ويتطلب جهدا مركبا وشاملا من أجل تعزيز حقوق الإنسان والتوعية بها ومناصرتها وكشف وتوثيق الحقائق تمهيدا إلى مساءلة ومحاسبة مرتكيبها لتحقيق العدالة وإنصاف الضحايا. مع انتشار الأدوات الرقمية الحديثة، أصبح بإمكاننا جميعا المساهمة في توثيق انتهاكات حقوق الإنسان ولكن من المهم جدا أن نعرف متى وكيف يتم استخدام الأدوات التكنولوجية والرقمية للتوثيق، عن طريق تزويد أنفسنا بالمعرفة والمهارات والأدوات المتعلقة بكيفية استخدام الفيديو والتكنولوجيا بفعالية وأمان وضمن أفضل الممارسات الرقمية والحقوقية.

مدربون ومتحدثون:

رامي حيدر

محمود صابر

16:30 - 17:00

استراحة

17:00 - 18:30

الورشة التدريبية السابعة: استخدام الأدوات الرقمية لجمع التبرعات للمؤسسات

مع تقلص التمويل للمؤسسات الأهلية وزيادة شروط المانحين، ازداد إيمان المؤسسات بضرورة إيجاد موارد مالية داعمة للمنح التي تتلقاها، كالبحث عن تبرعات ودعم الأفراد لهذه المؤسسات لأهلية العامة، ولهذا فإننا نعقد هذه الورشة لبناء قدرات المؤسسات في تسخير الأداوت التكنولوجية لتجنيد المزيد من الأموال للتغيير الاجتماعي والعمل الخيري وللأستفادة من عمل المؤسسات الأخرى في هذا المجال.

17:30 - 19:00

الورشة التدريبية الثامنة: كيف ندرب رقمياً؟ (جزآن): الأدوات التقنية، التفاعل والحضور الرقمي

منذ بداية جائحة الكورونا اتجهنا لرقمنة معظم فعالياتنا وأنشطتنا ودراساتنا، إلا أننا اليوم وبعد مرور حوالي عام على هذه الأزمة نلاحظ أننا لا زلنا نمل في بعض المحاضرات والتدريبات التي تفتقد إلى المبادئ العامة في لغة الجسد أو التمارين التفاعلية مثلا في المحاضرات والتدريبات الرقمية، كما ينطبق الأمر ذاته على التدريبات والفعاليات البعيدة عن الأدوات التقنية المهنية التي يمكن استخدامها لتحسين تواصلنا مع الجمهور خلال المحاضرات و/ أو التدريبات الرقمية. لهذا، تقدم هذه الجلسة أهم الأدوات التقنية وأهم النصائح العملية التي يمكننا الاستفادة منها لضمان دمج جمهورنا في محاضراتنا وندواتنا وورشاتنا الرقمية.

19:00 - 20:30

طاولة مستديرة: العنف على أساس النوع الاجتماعي: كيف ساهمت وسائل التواصل الاجتماعي في تنميط المرأة؟

لقد ساهمت منصات التواصل الاجتماعي بتنميط المرأة، فرسمت معايير لجمال المرأة ساهمت بتسليعها وخلقت صورة تقليدية عن النساء اللواتي يقمن بأدوار مجتمعية ومهنية معينة. كما ساهمت المنصات ذاتها برسم صورة موحدة عن المرأة القوية العاملة أو المرأة الراديكالية والثورية، ومهما اختلفت الآراء والنوايا خلف هذه الصور النمطية المتعددة للمرأة إلا أن كل هذه الصور ساهمت بشكل سلبي في تنميط النساء ووضعهن في قوالب ثابتة، الأمر الذي يستدعي دراسة هذه الصور النمطية والوقوف على أسبابها والتفاكر بين الناشطات والمؤسسات العاملة في القضايا النسوية والإعلامية في كيفية مكافحة هذه الصور النمطية. ستقدم هذه الحوارية فسحة لمناقشة الصور النمطية المختلفة والقوالب التي وضعت فيها المرأة وعززتها منصات التواصل الاجتماعي، كما تسعى هذه الحوارية لتبادل الآراء والأفكار حول سبل كسر هذه الصور النمطية ومحاربتها.

شارك | Share